آخر الأخبار
غرفة نجران تعفي منتسبيها من السنوات الماضية (الكاتـب : هدبدب - )           ((شبكة أخبار))          مدني تبوك يغلق 3 محال قطع غيار ومفروشات (الكاتـب : هدبدب - )           ((شبكة أخبار))          إدارة التدريب والإبتعاث بصحة عسير تشرف على إمتحانات المرشحين لوظائف التشغيل الذاتي با (الكاتـب : هدبدب - )           ((شبكة أخبار))          إزالة مبان عشوائية شمال بريدة (الكاتـب : هدبدب - )           ((شبكة أخبار))          «التجارة» تغلق أحد فروع «بنده» بحائل بسبب العروض غير الحقيقية (الكاتـب : هدبدب - )           ((شبكة أخبار))          دعوة 1026 متقدمة للوظائف التعليمية للمطابقة النهائية (الكاتـب : هدبدب - )           ((شبكة أخبار))          إخماد حريق في ثلاثة مستودعات طبية بالباحة (الكاتـب : هدبدب - )           ((شبكة أخبار))          سقوط قمر صناعي روسي قرب جازان (الكاتـب : هدبدب - )           ((شبكة أخبار))          شركة تطور تقنية لشحن الجوال في 30 ثانية (الكاتـب : هدبدب - )           ((شبكة أخبار))          بحيرة هائلة تهدد مباني سكنية في المجمعة (الكاتـب : هدبدب - )           ((شبكة أخبار))         


العودة   شبكة أخبار > القسم العام > المنتدى الديني

المنتدى الديني خاص بأخبار الشريعة السمحة واحكامها والأحاديث النبوية.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 31-01-2008, 08:58 PM   #1
نواف
مراسل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 41
افتراضي ماهو الاستنساخ وما هو موقف الاسلام منه

أحببت أن أدرج هذا الموضوع الهام للاستفادة رغم انه اخذ الوقت الكثير مني لكتابته وأتمنى أن تعم الفائدة للجميع وأعدكم بأن أكتب بمواضيع مشابهه وأدرجها عما قريب لان هذه المواضيع من جل دراستي وتخصصي ومن هذه المواضيع أنفلونزا الطيور مثلا ... لتعم الفائدة والاستفده وأثار الثقافة العامة لزوار وأعضاء هذا المنتدى الجــمـــيــــل

الاستنساخ Cloning:


الاستنساخ هو :
تكوين مخلوقين حيين أو أكثر كل منهما نسخة إرثية من الآخر .
وهو نوعان:
1 ـ شق البيضة، وتبدأ ببويضة مخصبة )بويضة دخلها حيوان منوي(، تنقسم إلى خليتين فتحفز كل منهما إلى البدء من جديد وتصير كل منهما جنيناً مستقلاً وإن كانا متماثلين لصدورهما عن بيضة واحدة.
2 ـ الاستنساخ العادي الذي لا يعتمد على الخلايا الجنسية وإنما يكون بوضع نواة خلية جسدية داخل غلاف بويضة منزوعة النواة. وتتكاثر الخلية الناتجة إلى جنين هو نسخة إرثية تكاد تكون طبق الأصل من صاحب الخلية الجسدية.
وطريقة الاستنساخ تقوم على أخذ المادة الوراثية الكاملة على شكل نواة من خلية من الخلايا الجسدية وإيداعها في خلية بيضاء منزوعة النواة فتتألف بذلك لقيحه تشتمل على مادة وراثية كاملة، وهي في الوقت نفسه تمتلك طاقة التكاثر. فإذا غرست في رحم الأم تنامت وتكاملت وولدت مخلوقاً مكتملاً بإذن الله. وهذا النمط من الاستنساخ الذي يعرف باسم )النقل النووي( أو )الإحلال النووي للخلية البيضية( وهو الذي يفهم من كلمة الاستنساخ إذا أطلقت، وهو الذي حدث في النعجة «دولي ». على أن هذا المخلوق الجديد ليس نسخة طبق الأصل، لأن بيضة الأم المنزوعة النواة تظل مشتملة على بقايا نووية في الجزء الذي يحيط بالنواة المنزوعة. ولهذه البقايا أثر ملحوظ في تحوير الصفات التي ورثت من الخلية الجسدية.
الإسلام لا يضع حجراً ولا قيداً على حرية البحث العلمي ولكنه يقضي كذلك بأن لا يترك الباب مفتوحاً بدون ضوابط، فلا يسمح بتنفيذ شيء لمجرد أنه قابل للتنفيذ، بل لابد أن يكون علماً نافعاً وفي ظلال شرع الله وعلى أساس وطيد من أحكامه. الاستنساخ الحيواني والاستنساخ البشري.
لابد من التفريق بين «الاستنساخ الحيواني » و «الاستنساخ البشري ». فللاستنساخ الحيواني مزايا وعيوب. ولكن مزاياه ربما فاقت عيوبه. فمن مزاياه أنه يمكن استنساخ أعداد هائلة من الخراف والبقر لتوفير الغذاء في العالم واستنساخ أبقار تنتج حليباً ربما يعادل حليب الأم مثلاً، وقد يسهل الاستنساخ عند الحيوان الدراسات الجارية الآن للتعرف على مسببات السرطان وعلاجه. أما عند الإنسان فالاستنساخ يطرح إشكالات اجتماعية وقانونية وأخلاقية، ومفاسده ومساوئه أكبر من مزاياه - إن كانت له مزايا - والسواد الأعظم من الهيئات الدينية والاجتماعية والطبية والسياسية المدنية وغيرها مما له علاقة بالنشاط الإنساني تدينه وتجرمه، إلا ما كان منها شاذ الفطرة ومخالف للنواميس الكونية والأخلاق السائدة.
وهناك فرق هام جداً بين الهندسة الوراثية والاستنساخ، فالهندسة الوراثية في النبات والحيوان تهدف إلى التعرف على الجينات وعلاقتها بالأمراض الوراثية ومن ثم معالجتها. وهذا عمل جيد ومحمود. كما أنه يمكن بواسطة الهندسة الوراثية الحصول على عقاقير جديدة ومفيدة للإنسان، كالأنسولين البشري، والأنترفيرون
المستخدم في علاج السرطان والأمراض الفيروسية وغيرها.
النعجة دولي
ظهرت النعجة دولي
بطريقة الاستنساخ في عام 1997 م ، ثم صار الكل يسأل عن الاستنساخ . الاستنساخ باختصار هو الحصول على عدد من النسخ طبق الأصل من نبات
أو حيوان أو إنسان بدون حاجة إلى تلاقح أمشاج ذكرية أو أنثوية.
ورغم أن الاستنساخ موجود أصلا في الطبيعة، إلا أنه أخذ بعداً آخر عندما حاول العلماء تطبيقه على الحيوان.
في عالم النبات حالات عديدة من الاستنساخ ، كما في الصفصاف والتين البنغالي والتوت وغيرها من النباتات التي يمكن فيها أخذ جزء من النبات وزرعه ، فنحصل على نبات كامل مماثل للأصل . كيف تمت عملية استنساخ النعجة دولي ؟
أُخذت خلية من ثدي شاة عمرها ست سنوات ، ثم نُزعت نواة هذه الخلية ، ثم غُرست هذه النواة في بيضة من شاة أخرى مفرغة من نواتها ، وبعد ذلك زُرعت هذه البيضة بالنواة الجديدة في رحم شاة ثالثة بعد أن مرت بعملية حضانة مخبريه .
هذا هو الاستنساخ بإيجاز شديد . ولكن ما فعله العالم الاسكتلندي )إبان ولموت( وفريقه في استنساخ النعجة دولي، لم يكن بالطبع بهذه البساطة فقد قاموا بالخطوات التالية :
1 ـ أخذوا 277 بيضة مما أفرزه مبيض النعجة الأنثى ذات الرأس الأسود ، وتم تفريغها من نواتها ، وأبقوا على السيتوبلازم والغشاء الخلوي .
2 ـ أخذوا من ضرع نعجة بيضاء الرأس عدداً من الخلايا .
3 ـ نزعوا من كل خلية من خلايا الضرع نواتها ، ثم خدروا نشاطها .
4 ـ غرسوا داخل كل بييضة مفرغة من نواتها نواة من خلية الضرع وهذه النواة تحتوي على ال 46 صبغياً وهي ما يسمى بالحقيبة الوراثية التي تعطي جميع الخصائص الذاتية للمخلوق .
5 ـ وضعت كل خلية في أنبوب اختبار .
6 ـ سلطوا على الخلية في أنبوب الاختبار صعقة كهربائية ، فبدأت الخلايا بالانقسام .
حدث الانقسام في 29 خلية فقط من أصل 277 خلية ، وبلغت هذه الخلايا مرحلة (8 ـ 10 خلايا متماثلة ) قاموا بزرع هذه العلقة (8 ـ 10 خلايا متماثلة ( في مكانها في الرحم . 8 من بين ال29 علقة . واحدة وصلت إلا إتمام النمو فولدت نعجة واحدة تامة الخلق في شهر يوليو عام 1969 م ، وهي مماثلة لامها ذات الرأس الأبيض راقب الباحثون نموها حتى بلغت الشهر السابع من العمر ، وعندها أعلنوا نجاحهم العلمي للعالم . تصور البعض إن ما قام به هؤلاء العلماء أنه خلق وهذا تصور وهمي بعيد جداً عن الحقيقة ، فهم لم يخلقوا خلية ولا نواة ولا كروموسوماً واحداً. ولكنهم عرفوا كيف يُدخلون على الخلية عوامل من خلق الله وصنعه ، فقد درسوا قوانين الخلق الإلهي ووعوها ، وقاموا بتطبيق ما علموا على ما عملوا . وما عملية الاستنساخ إلا صورة فوتوغرافية للأصل . فهل نستطيع الحصول على هذه الصورة بدون الأصل ؟ أي لا بد في الاستنساخ من وجود خلية حية يمكن من خلالها إجراء عملية الاستنساخ .


التوقيع
هل تستطيع أن تبتسم مثلي وفي عينيك دمعة

التعديل الأخير تم بواسطة نواف ; 31-01-2008 الساعة 09:18 PM
نواف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-02-2008, 02:33 AM   #2
td2sa
المدير العام
 
الصورة الرمزية td2sa
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 6,021
افتراضي رد: ماهو الاستنساخ وما هو موقف الاسلام منه

شكراً لك على هذه المعلومات القيمة عن الإستنساخ

وجزاك الله كل خير أخي نواف


التوقيع
(¯`•._.•[ (أبو خطاب) ]•._.•´¯)

ومامن كـاتب إلا سيفني ................ ويبقي الدهر ماكتبت يداه
فلا تكتب بكفك غير شيء ................ يسرك في القيامة أن تراه

`•.¸¸.•´´¯`••._.• (أبو خطاب) `•.¸¸.•´´¯`••._.•
td2sa غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-02-2008, 03:34 AM   #3
نواف
مراسل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 41
افتراضي رد: ماهو الاستنساخ وما هو موقف الاسلام منه

لك الشكر ايضا ً على تعقيبك والقادم مذهل ايضا ً


التوقيع
هل تستطيع أن تبتسم مثلي وفي عينيك دمعة
نواف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 2 ( الأعضاء 0 والزوار 2)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:21 AM.

 القرآن الكريم - رسول الله - المميزة - شبكة أخبار
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2011, Jelsoft Enterprises Ltd.